02:49 12-05-2022

الذهب يرتفع مع تراجع الدولار بعد بيانات التضخم الأميركية

طباعة

استأنف الذهب الصعود اليوم الأربعاء بعد تراجع لفترة وجيزة بسبب صدور بيانات التضخم الأميركية، مع هبوط الدولار بعد البيانات التي أظهرت تباطؤا طفيفا في نمو أسعار المستهلكين الأميركيين.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.8% إلى 1852.65 دولار للأونصة، وزادت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.7% عند التسوية لتصل إلى 1853.70دولار.

وانخفض مؤشر الدولار 0.1%، بعدما ارتفع في البداية عقب صدور بيانات التضخم، فيما أعطى الذهب المزيد من الدعم.   

عزز مسؤولو الفدرالي، الثلاثاء، حججهم بشأن أسرع سلسلة لرفع أسعار الفائدة منذ التسعينيات على الأقل لمكافحة التضخم.

وعلى الرغم من أن الذهب يعتبر ملاذًا آمنًا من التضخم، إلا أن ارتفاع أسعار الفائدة الأميركية يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك، بينما يعزز الدولار، العملة التي يتم تسعير الذهب بها.

وتباطأ نمو أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بشكل حاد في أبريل نيسان إذ تراجعت أسعار البنزين عن المستويات المرتفعة القياسية، مما يشير إلى أن التضخم قد بلغ ذروته على الأرجح، ولكن من المحتمل أن يظل مرتفعًا لفترة من الوقت ليبقي الفدرالي متأهبا لرفع سعر الفائدة من أجل تهدئة الطلب.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة في المعاملات الفورية 1.6% إلى 21.58 دولار للأونصة، وارتفع البلاتين 3.7% إلى 999.33 دولار للأونصة، بينما تراجع البلاديوم 1% إلى 2044.17 دولار.