وكالة S&P Global: الإلغاء المحتمل المعلن عنه لداماك الإماراتية هو أمر محايد من الناحية الائتمانية

طباعة

صرحت وكالة S&P Global للتصنيفات الائتمانية أن الإلغاء المحتمل المعلن عنه لشركة داماك للتطوير العقاري ومقرها دبي هو أمر محايد من الناحية الائتمانية.

هذا ويعتزم المساهم المؤسس ورئيس مجلس إدارة داماك، حسين سجواني، الذي يمتلك حاليًا 72.215% من الشركة، جعلها خاصة عن طريق شراء أسهم الأقلية. ونتيجة لعرضه، استقال السيد سجواني من منصب رئيس شركة داماك بشكل فوري.

هذا وقالت الوكالة: "نحن نتفهم أن الشطب لن يكون له أي تأثير على الميزانية العمومية لشركة داماك، حيث سيتم دفع المقابل من قبل المشتري.

وأضافت: "نلاحظ أيضًا أن داماك لا تستطيع توزيع الأرباح بسبب القيود المفروضة بموجب عقد السندات الخاص بها. لذلك، نتوقع أن تظل مقاييس الائتمان الخاصة بشركة داماك بدون تغيير، بما يتماشى مع التصنيف "B" والتوقعات السلبية.

هذا وتم تقديم العرض من خلال شركة Maple Invest Co للاستثمارات الشخصية للسيد سجواني، وعند الوصول إلى 90% بالإضافة إلى حصة واحدة من الفائدة، يمكن لشركة Maple Invest Co الضغط على المساهمين الذين لم يقبلوا العرض، للوصول في النهاية إلى ملكية 100%.

ويقدر العرض، الذي تم تقديمه بسعر 1.3 درهم إماراتي للسهم الواحد، حصة داماك الأقلية بنحو 2.2 مليار درهم إماراتي.

سيكون للتغيير في السياسة المالية لشركة داماك أو توزيع الأرباح أو ممارسات الحوكمة تأثير على التصنيف.